تخصصات"الأردنية" تواصل التّقدّم والرّيادة في تصنيف QS لعام 2022

صُنّفت الجامعة الأردنية واحدةً من أفضل 500 جامعة على مستوى العالم ضمن 15 تخصّصًا، متقدّمةً بذلك عن العام الماضي بـ3 تخصّصات جديدة دخلت "الأردنيّة" من خلالها إلى نُخبة الجامعات الخمسمئة.

وتميّزت 3 تخصصات منها على وجه الخصوص، مُدخلةً الجامعة في مرتبةِ أفضل 250 جامعة في العالم؛ وهي التمريض، التي سجّلت "الأردنيّة" فيها تصنيفَ 101-150 عالميًّا، والصيدلة، إذ حلّت الجامعة من خلالها في المرتبة 151-200 عالميًّا، وعلم الحاسوب وأنظمة المعلومات، مُحرزةً فيه مرتبةَ 201-250 عالميًّا.

وحقّق 11 تخصّصًا في الجامعة المرتبة الأولى محليًّا؛ وهي التمريض والصيدلة والرياضيات والكيمياء والهندسة الكيميائية والمحاسبة والتمويل وإدارة الأعمال والعلوم التربوية واللغة الإنجليزية وآدابها واللغويات واللغات الحديثة.
 كما تم تصنيف الجامعة في 4 مجالات معرفية ضمن قائمة أفضل 500 جامعة في العالم من أصل 5 مجالات معتمدة من قبل QS وبمقدار زيادة مجال معرفي واحد عن العام الماضي، وهي الهندسة والتكنولجيا، الآداب والعلوم الإنسانية، العلوم الاجتماعية والإدارية، العلوم الحياتية والطب، وتميز المجال المعرفي (الهندسة والتكنولوجيا) محرزاً التصنيف الأعلى ومحرزاً المرتبة 308 عالمياُ، كما تميزت 3 مجالات منها في المرتبة الأولى محلياً.
كما دخلت التخصّصات والمجالات المعرفية التالية التصنيف لأوّل مرة: تخصّص اللغة الإنجليزية وآدابها، تخصّص اللغويات، تخصّص اللغات الحديثة، تخصّص المحاسبة والتمويل، إضافة إلى مجال العلوم الحياتيّة والطب.
ويقوم هذا التصنيف على ترتيب أفضل الجامعات في العالم ضمن 51 تخصّصًا، معتمدًا على عدّة معايير، هي: السمعة الأكاديمية، والسّمعة التوظيفيّة، ونسبة الاستشهاد لعدد الأوراق البحثية، وH-index (معامل التّأثير)، والتعاون الدولي في البحث العلمي والذي تم إضافته مؤخّرًا في تصنيف المجالات المعرفية.