الأردنية تحتل المركز الرابع عربيا في تصنيف ويبومتركس العالمي

تقدمت الجامعة الأردنية خمسة مراكز على مستوى الجامعات العربية لتحتل الترتيب الرابع عربيا وتصبح في المرتبة (843) على مستوى العالم في تصنيف ويبومتركس العالمي للجامعات من بين (25000) جامعة مدرجة على هذا التصنيف متقدمة بذلك اكثر من 420 رتبة عالميا.


وحافظت الجامعة بذلك على المركز الأول بين الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة حسب تصنيف ويبومتركس العالمي للجامعات والمؤسسات الأكاديمية الذي صدر حديثا، مثبتة وجودها بين افضل 3% من الجامعات المشاركة في التصنيف.


وقال رئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة إن هذا الانجاز الذي توج نجاح العمل ضمن رؤية الجامعة الإستراتيجية, وبرهن على تميز الجامعة ومنافستها لنظيراتها من الجامعات المرموقة.


وأضاف الطراونة أن الجامعة تسعى لأن تحتل مكانة مرموقة عالميا من خلال وضع خطة إستراتيجية تمتد لخمسة أعوام تتمحور حول تأكيد ضمان الجودة في العمل, وتعزيز البحث العلمي, ومواءمة التخصصات مع سوق العمل, وتأكيد المسؤولية الاجتماعية, مما سينتج عنها تحقيق العديد من الانجازات في مختلف الحقول.


وأكد أن انجازات الجامعة الأردنية ستتوالى بجهد جميع أبنائها المخلصين، مؤكدة دورها الفعال في نهضة الأردن ومساهمتها الحقيقية في التقدم والتطور على المستوى العالمي برغم التحديات والمصاعب التي تواجهها.


ونوه الطراونة أنه وفي سبيل تحقيق مزيدا من التقدم على سلم التصنيفات العالمية قامت الجامعة باتخاذ مجموعة من القرارات شملت تعديل تعليمات البحث العلمي والدراسات العليا لتشجيع وضمان النشر في المجلات العالمية، والاهتمام بالباحثين المتميزين معنويا من خلال إطلاق تصنيف باحثي الأردنية والذي يبرز أسماء الباحثين الأكثر نشرا للبحوث العلمية العالمية والحاصلين على أكثر الاستشهادات لتلك البحوث وماديا من خلال الجوائز المالية والتي تشمل جائزة البحث الأكثر استشهادا.


وشكر رئيس الجامعة جميع من ساهم في تحقيق هذا الانجاز؛ داعيا إياهم إلى بذل المزيد من الجهود للوصول إلى مراتب أكثر تقدما وتميزا.